سياسة عالمية

وفاة بحار في حريق حاملة الطائرات الروسية الوحيدة

أعلن الأسطول الروسي وفاة بحار من بين 10 أصيبوا في الحريق الذي اندلع، الخميس، في حاملة الطائرات الروسية الوحيدة.

وأضاف الأسطول أن بحارا توفي خلال “عمليات إطفاء الحرائق” في الحاملة الأدميرال كوزنيتسوف الراسية في شمالي روسيا، بحسب وكالة فرانس برس.

وكانت عمليات البحث جارية للعثور على ضابط بات في عداد المفقودين عندما كان يساعد في إجلاء العاملين على صيانة وإصلاح السفينة.

وتم فتح تحقيق في انتهاكات محتملة لقواعد البناء، وتخضع حاملة الطائرات لأعمال صيانة في حوض بناء السفن في القطب الشمالي منذ أبريل 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق