سياسة محلية

معارك بعدد من احياء مدينة الجنينة بين الدعم السريع والتحالف السوداني

شهدت مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور اشتباكات مسلحة عنيفة في محيط الجمارك وأحياء الجبل وبالقرب من مقر الدعم السريع.

وافادت مصادر بحسب دارفور24 من الجنينة ان المعلومات الأولية تشير إلى اشتباكات بين الدعم السريع وقوات التحالف السوداني، وقد استخدمت أسلحة ثقيلة ومدافع.

وكانت السلطات بمحلية الجنينة قد اصدرت أمراً محلياً قضى باغلاق أسواق المدينة تحوطاً من انتقال تداعيات أحداث مدينة “كرينك” الى عاصمة الولاية “الجنينة”

وانتقلت المعارك منذ أمس الأحد من محلية كرينك 80 كيلومتر شرقي مدينة الجنينة الى عاصمة الولاية حيث دارت مساء أمس الأحد اشتباكات بين قوة من حركة التحالف السوداني مع قوات الدعم السريع المسئولة من حراسة مستشفى الجنينة، وقال رئيس التحالف السوداني بالولاية جدو ان اشتباك قوات حركته مع قوات الدعم السريع أسقطت قتيلين من قواته وعدد من الجرحى.

وأوضح أن عناصر من حركته قدمت الى المستشفى لزيارة مصابين من الحركة في حادث مروري وقع في منطقة مستري لكنهم تفاجأوا برفض قوات الدعم السريع لهم بالدخول، وعند اصرار عناصر الحركة على زيارة رفقائهم المصابين وقع الاشتباك في محيط المستشفى.

وذكر ان قوات الحركة لم تتمكن من دفن قتلاهم في ذات الليلة، وعندما ذهب الى المقابر صباح اليوم شنت عليهم قوات الدعم السريع هجوماً جديداً، وقال حتى الآن المعركة دائرة- واثناء اتصال مراسل دارفور24 به- وليس لدينا أي معلومات عن الخسائر البشرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى