سياسة محلية

الغبشاوي تكشف معلومات جديدة عن “الأسرار الكبرى”

أدلت عائشة الغبشاوي القيادية الإسلامية عضو المجلس الوطني السابق، بمعلوماتٍ جديدة لصحيفة السوداني الدولية الصادرة اليوم “الأثنين” بشأن ما تمّ بثه في حلقات”الأسرار الكبرى” بفضائية العربية.
وقالت الغبشاوي إنّها ناصحت الرئيس البشير في حشد نسائي بالمركز العام للمؤتمر الوطني وطالبته بأنّ يكون قدوة، وأنّ لا يتحدث عن رفع الدعم وحوله موكب به أربعة سيارات حراسة وأنّ ذلك لا يتناسب معه.

وأضافت أنّها أخبرت البشير بأنّ الذين حوله منافقين وأنّهن يردن أنّ يكون في المناصب المسؤول القوي الأمين.

وإستدركت أنّ الرئيس السابق قال لها”إذا كان عندك إثبات عن الفساد جيبيوه لي، وإذ ما جبيتيهو أنا خصيم ليك يوم القيامة”.

وأبانت الغبشاوي أنّه تمّ تشكيل لجنة لمحاسبتها عندما وقّعت على مذكرة غازي صلاح الدين في عام 2013، بغرض الإصلاح، وأنّها لم يتمّ التحقيق معها لسفرها خارج البلاد. وبعدم قدومها من أداء فريضة الحج جاءتها إتصالات لنصحها وتم تحذيرها بعدم الحديث عن الفساد، وأنّ هنالك بعض الجهات تراقب منزلها ومكالماتها بجانب تحذيرها عبر مكالمات من التصفية، على خلفية موقفها المؤيّد لجماعة غازي.

وأشارت إلى أنّها عندما أخبرت الرئيس بذلك ردّ عليها بانّها مصابة بـ “فوبيا” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق