سياسة محلية

وفد الجبهة الثورية يشرف على اختيار المشاركين في المفاوضات

بدء وفد من اللجنة المشتركة للجبهة الثورية لمسار دارفور بمنبر جوبا للسلام الزائر زيارة اليوم الي ولاية شمال دارفور اليوم  بغرض الاشراف على عقد  المؤتمرات الخاصة باختيار ممثلي النازحين واللاجئين و الإدارات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى من ولايات دارفور الخمس للمشاركة فى منابر التفاوض الجارية بجوبا وفقا للبرتكول الانسانى الموقع بمسار التفاوض بجوبا والذى ينص على مشاركة النازحين واللاجئين فى منابر السلام.

وفور وصوله عقد الوفد لقاءا مع والى شمال دارفور المكلف اللواء الركن مالك الطيب خوجلى الذى رحب بالوفد واكد  أن تحقيق  السلام بالسودان عامة ودارفور علي وجه الخصوص  تمثل الاولوية الأولى للحكومة الانتقالية، بجانب انه ظل يمثل مطلبا أساسيا  لكل اهل دارفور ، مشيرا في ذلك الي  أهمية مشاركة أصحاب المصلحة من النازحين واللاجئين فى جولات التفاوض القادمة للتعبير عن قضاياهم ومشكلاتهم بكل حرية وشفافية ، وأعلن خوجلي عزم حكومته على عقد  مؤتمر جامع للسلام الاجتماعى بالولاية فى مطلع الشهر المقبل تضم كافة مكونات الولاية الاجتماعية للخروج برؤية متكاملة حول السلام الاجتماعى بالولاية  .
ومن جهته فقد أوضح  عضو اللجنة سيف الدين عيسى عبد المولى ان اللجنة تضم مكونات الجبهة الثورية بتنظيماتها الأربعة المتمثلة فى  حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي وحركة العدل والمساواة السودانية و تجمع قوى تحرير السودان و وحركة جيش تحرير السودان قيادة مناوى ، ومفوضية السلام ، وممثل الحكومة الانتقالية والبعثة المشتركة (اليوناميد) مضيفا ان اللجنة قد التقت قيادات النازحين والإدارات الأهلية وقيادات الرحل ومنظمات المجتمع المدنى الذين أبدو عن رغبتهم واستعدادهم التام للمشاركة فى العملية التفاوضية بدولة جنوب السودان، واشار عبد المولى  الي أن اللجنة ستزور جميع  معسكرات وتجمعات النازحين بولايات دارفور الخمس وعقد مؤتمرات جامعه لاختيار ممثلى النازحين للمشاركة فى منابر السلام بجوبا عبر الشورى و التراضى باعتبارهمم أصحاب المصلحة الحقيقين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق