دوري أبطال إفريقيا

الهفوات الدفاعية تهز صورة الهلال أمام النجم الساحلي

 

رغم تلقي الهلال خسارة مريرة، أمام مضيفه النجم الساحلي التونسي بنتيجة (1/2) مساء السبت، ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة بدوري ابطال أفريقيا، إلا أن المصري حمادة صدقي، المدير الفني للفريق السوداني استحق الإشادة على ظهور الفريق بشكل مميز في عدة جوانب.

وأول ما ميز الهلال أمام النجم الساحلي، هو الروح القتالية، حيث ركض اللاعبون في كل مساحات الملعب، ورفضوا أن يفرض النجم الساحلي عليهم إيقاعه، فبرزت شخصية الفريق الأزرق، ما دفع منافسه لارتكاب الأخطاء المتكررة حول منطقة جزائه، وارتبك دفاعه وحول العديد من الكرات إلى ركلات زاويا.

ولم يهتز أداء الهلال بعد هدف التعادل العكسي الذي أحرزه المدافع عمار الدمازين، كما جاءت ردة فعل اللاعبين قوية، بعد طرد نصر الدين الشغيل في الدقيقة 77.

منهج المدرب حمادة صدقي ظهر بشكل قوي في الشكل الهجومي، حيث هاجم الهلال الفريق التونسي من العمق والأطراف بشكل مستمر ومنتظم، فحتى ثنائي المحور أبو عاقلة عبد الله ونصر الدين الشغيل شارك في الهجوم، وامتلك الهلال في هذه المباراة جرأة حقيقية في الأداء.

وبعد الطرد لعب الفريق بشكل جماعي، حيث دافع بـ8 لاعبين وهاجم بـ7 على الأقل، فلم يؤثر النقص العددي على المد الهجومي.

فيما هزت الهفوتان اللتان ارتكبهما دفاع الهلال شخصيته الفنية، حيث أحرز منهما النجم الساحلي هدفيه، ليخسر الهلال بسبب ضعف قلب الدفاع، نقطة ضعفه المعتادة التي ظل يعاني منها لأكثر من موسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق