أخبار محلية

خطة اسعافية لحل أزمة المواصلات

شرعت إدارة شركة المواصلات العامة بالخرطوم في تنفيذ خطة اسعافية عاجلة للخروج من أزمة المواصلات الحالية والإختناق المرورى .

وكشف الاستاذ محمد ضياء الدين مدير الشركة (لصفحة تجمع السودانيين بسويسرا) عن وجود اعداد كبيرة من العربات المتعطلة تم اهمالها بشكل متعمد برغم ان أعطالها لأسباب بسيطة مما فاقم من أزمة المواصلات وقال الان جاري العمل لإعادة تأهيلها إضافة الي ان جزء من العربات تم اعادتها للعمل.

وأقر ضياء الدين بوجود أزمة إدارية داخل الشركة وارجع أسبابها  الى ان غالبية الإدارة العليا وجزء من الاصطاف العامل يتبعون للامن الشعبي وقال برغم ان الشركة تابعة للقطاع العام ومعنية بخدمة الجمهور لكن للاسف الشركة كانت مملوكة للنظام السابق وشركاءه وكل عائدها المالي يذهب إليهم .

ولخص ضياء الدين اسباب الأزمة الحالية في المواصلات بالخرطوم في عدة محاور منها ضعف البني التحتية، ادارة المرور ، وعدم توفر قطع الغيار بسبب ارتفاع الدولار ، بجانب الازمة الادارية المشار اليها سابقا مما ادي لعجز القطاعين العام والخاص عن الحل .

واعلن عن خطة اسعافية عاجلة وأخري متوسطة المدي وخطة استراتيجية بالتعاون مع عدة أطراف.

وقال “بدأنا بمعالجة كثير من العربات المتوقفة لاسباب واهية وايضا تأهيل عدد منها رغم ان بعضها هالك وان العمل جاري لصيانتها وإعادة تشغيلها بما يضمن السلامة” مع تأكيد العمل في الخطوط والمسارات المحددة للسائقين والالتزام بالتعريفة. وأعلن ضياء الدين عن مؤتمر صحفي الاسبوع القادم يعقد بوكالة السودان للانباء يوضح فيه كافة الحقائق للشعب السوداني حول عمل الشركة وطبيعتها والقوى المساهمة في تأسيسها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق