أخبار محلية

حزب المؤتمر السوداني يرفض تقييد التظاهر

 

قال حزب المؤتمر السوداني أن مشروع تقييد التظاهر لم يعرض عليه ، مؤكدا رفضه لأي إجراءات تنقض على الحريات الأساسية بما فيها حرية التعبير ، رافضاً حسب بيان صادر اليوم منع التظاهر تحت أي ذريعة. وفيما يلي نص البيان :-

حزب المؤتمر السوداني

بيان حول إجراءات تقييد الحق في التظاهر

تواترت الأنباء يوم الأمس حاملة خبر اتجاه مجلس الأمن والدفاع نحو اتخاذ قرارات تقيد الحق في التظاهر تحت ذريعة التصدي لفلول النظام البائد. اننا في حزب المؤتمر السوداني نؤكد رفضنا البات لأي اجراءات تنقض على الحريات الأساسية تحت أي ذريعة من الذرائع، ونؤكد أن مشروع تقييد التظاهر هذا لم يعرض علينا في أي مرحلة من المراحل ولن نكون جزءاً من أي فعل ينقلب على مكتسبات ثورة ديسمبر المجيدة.

إن أزمات البلاد الراهنة التي تتجلى في تدهور الوضع الأمني وازدياد خناق الأزمة الإقتصادية لن تحل باتخاذ تدابير أمنية، بل باستكمال مهام الثورة وتوجه مؤسسات السلطة الانتقالية في اتجاه الوفاء لمستحقات إعلان الحرية والتغيير وعلى رأسها السلام العادل الشامل وإكمال بناء مؤسسات السلطة الإنتقالية وتفكيك دولة التمكين الحزبي واتخاذ إجراءات جادة تحسن معاش الناس وكل هذا يتم في مناخ الحريات التي اقتلعها الشعب السوداني ولم تعطى له هبة أو منة.

إننا نؤكد أن استكمال مهام الثورة يتطلب أولاً وأخيراً وحدة الحركة الجماهيرية وتنظيمها والتصدي لكل مخططات تفتيتها وزرع الشقاق في وسطها وهي مخططات تعمل عليها جهات عديدة سنعمل بكل ما اوتينا من قوة على افشالها والعمل مع رفاقنا في الحرية والتغيير للسير في طريق الانحياز لهموم الناس وقضاياها الملحة حتى بلوغ مرافيء الحرية والسلام والعدالة التي اندلعت من أجلها ثورة ديسمبر المجيدة.

أمانة الإعلام
١٧ يناير ٢٠٢٠

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق