إقتصاد

اتّهامات متبادلة بين الموارِد المعدنية وشركات القطاع بشأن إنتاج الذهب

الخرطوم – السودان اليوم

تبادَلت الشركة السودانية للموارد المعدنية الذراع الفني للحكومة وأصحاب شركات تصدير الذهب، الاتهامات بشأن الحجم الحقيقي للإنتاج مقارنة بالمُصدّر منه عبر القنوات الرسمية.واتهم مدير عام الشركة د. يوسف محمد، الشركات العاملة في القطاع بعدم تسليم حصة الحكومة كاملة والتلاعب فيها عبر تقنيات بعينها. وأكد خلال جلسة “صادر الذهب.. الفرص والتحديات” أمس، أهمية ضبط الشركات لتجنّب الغش وإحكام الرقابة.وأقر بعدم معرفتهم بالإنتاج الحقيقي للذهب التقليدي، رغم أن أغلب الإنتاج بالبلاد تقليدي، ونوه إلى أن استلام الحكومة للذهب خاماً يُقلل من الكمية بعد التصفية.من جانبه، دافع رئيس لجنة تنظيم شركات الذهب معتصم الحاج التوم، بحسب موقع صحيفة الصيحة ، دافع عن عمل الشركات، ونوه لوجود مندوب من وزارة الطاقة والتعدين داخل كل مصنع للذهب. واتهم الدولة بعدم قدرتها على السيطرة على التعدين التقليدي بسبب سياساتها، ولفت إلى عزوف الشركات عن التصدير نظراً لضعف الأسعار وارتفاع الفرق بين بنك السودان وأسعار الذهب في بورصة دبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق