أخبار محليةسياسة محلية

تفاصيل لاوضاع الحالات المصابة والمشتبهة بمراكز العزل

قال مدير مركز عزل الخرطوم د. عدلي عوض السيد، إن مراكز العزل مهيأة وتعمل وفق معايير منظمة الصحة العالمية، وتحت متابعة لصيقة ودعم من وزارة الصحة الاتحادية، مؤكداً في تصريح لـ(وكالة السودان للانباء) عزل الحالات المؤكدة المصابة بفيروس كورونا بغرف معينة، في طابق مخصص بعيداً عن الحالات المشتبهة، لأنهم يحتاجون إلى العلاجات الداعمة، فضلا عن معالجة الالتهاب البكتيري المصاحب للالتهاب الفيروسي اذا وُجد، وقال عدلي الذي شغل وظيفة المشرف السابق لمركز العزل في جبرة، أن المرضى يتم منحهم العلاجات الداعمة وفقا لحالاتهم المرضية، وإجراء جميع الفحوصات التي تستدعيها الحالات من فحوصات للدم، ولوظائف الكلي، إضافة لفحوصات السكري ومتابعته على مدار الساعة أو الساعتين. ولفت إلى أن هذه الفحوصات والإجراءات السريرية تكلف الدولة مبالغ طائلة. ونوه إلى أن هناك لجنة من استشاري الجهاز التنفسي لمتابعة الحالات، إضافة لاختصاصي طوارئ واطباء عموميين يتابعون متابعة لصيقة لإعطاء المرضى العلاجات التي تستدعيها الحالة بتوصية من الإستشاري. وحذر من أن الزيارات لغير “الكوادر الطبية” إلى المركز فيها خطورة على الزائر والمجتمع من حوله. وذكر أن مركز العزل في جبرة يعمل به حوالى “100 “كادر وفي الخرطوم أكثر من” 80″ كادرا من أطباء، ممرضين، كوادر تغذية وارشاد نفسي، مكافحة عدوى وعمال نظافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق