سياسة محلية

بعد أدائها القسم : اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية تتخذ عددا من القرارات

عقدت اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية اجتماعها الثاني بقاعة الصداقة مساء اليوم، برئاسة الفريق اول محمد حمدان دقلو النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي بحضور الرئيس المناوب رئيس مجلس الوزراء الدكتور #عبدالله_حمدوك ومشاركة كافة أعضاء اللجنة.

وأدى رئيس اللجنة والرئيس المناوب والمقرر وأعضاء اللجنة والسكرتارية، القسم في مستهل الاجتماع للعمل بإخلاص وشفافية ونزاهة وسرية تامة لتحقيق اهداف اللجنة وتخفيف أعباء المعيشة عن المواطن.

وقال السيد #عمر_مانيس وزير مجلس الوزراء ، مقرر اللجنة ،في تصريح صحفي ان الاجتماع أجاز وقائع محضر الاجتماع السابق، واستمع لتقارير لجان العمل الخاصة بعائد صادرات الذهب والسلع الاستراتيجية واعباء المعيشة، وضرورة استقطاب الدعم الداخلي والخارجي وضبط الإيرادات العامة، وسن التشريعات والقوانين الرادعة وتفعيل عمل الجهاز المصرفي وضبط عمل الشركات العامة وقطاع الاتصالات وتنشيط النقل والترحيل ومعالجة المشاكل المزمنة للموانئ خاصة ميناء بورتسودان الى جانب مكافحة التهريب.

وأعلن عمر مانيس عن اتخاذ اللجنة عدداً من القرارات شملت ضم وزير الزراعة للجنة لأهمية الوزارة فيما يلي الحصاد للموسم الشتوي الوفير والتحضير مبكرا للموسم الصيفي، وكشف عن اقرار اللجنة فكرة انشاء صندوق استثماري يشارك فيه القطاع الخاص الوطني بجانب صندوق سيادي، والسماح للقطاع الخاص باستيراد احتياجاته من الجازولين في قطاع النقل والذهب والتصنيع على ان يتم الاتفاق على هامش ربح مقبول ومتوافق عليه بين الحكومة وتلك الشركات.

وأضاف ان اللجنة اقرت مراجعة السجل الضريبي لكل الشركات الخاصة بالبلاد بالإضافة لمراجعة عمل شركات الاتصالات والنظر في مدى مساهمتها في الاقتصاد إيجابا او سلبا.
بجانب نشر قوات مشتركة تحت قيادة موحدة لمكافحة التهريب وانشاء فريق عمل من كل الأجهزة لرصد وملاحقة المتعاملين بالعملة وتهريب الذهب من خلال انتهاج وسائل تكنولوجية حديثة، والتوجيه بتوفير كافة احتياجات موسم الحصاد من مواد بترولية بجانب احتياجات الموسم الصيفي وذلك للاستفادة من التجربة الناجحة للموسم الشتوي.

وأشار مقرر اللجنة الى ان الاجتماع اقر رصد واطلاع الجمهور بعد كل اجتماع على مؤشرات نجاح عمل اللجنة، وقال ان اول هذه المؤشرات انخفاض سعر الدولار في السوق الموازي من 145-146 جنيه سوداني بعد اول اجتماع للجنة يوم 16 ابريل الى 135-136 جنيه في اليوم التالي ليواصل الانخفاض الى ما دون 120 اليوم، وعبر عن تفاؤله باستمرار هذه المؤشرات مع مواصلة عمل اللجنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق