سياسة محلية

قطاع الكهرباء يدين تعرض أحد فرق الصيانة للضرب من قبل نظاميين

أدان وكيل وزارة الطاقة والتعدين لقطاع الكهرباء المهندس محمد خيري عبدالرحمن أحمد تعرض فريق طوارئ الكهرباء للضرب بأحد نقاط التفتيش في طريق عودتهم من إكمال مهام صيانة وأصابتهم إصابات بالغة ، رغم ان أفراد الفريق يحملون كامل التصاريح اللازمة وللسيارة الحكومية وأفاد انهم يتلقون العلاج حاليا. .

وطالب وكيل الوزارة لقطاع الكهرباء بالتحقيق و بعد التعرض لفرق الطوارئ والصيانة مطالباً إياهم بالإستمرار في أداء عملهم و واجبهم المهني.

وأكد المهندس خيري عبدالرحمن أحمد تقديرهم لدور الأجهزة الامنية في ضبط الحركة.

وتنشر (السودان اليوم Sudan2day) التصريح الصحفي كاملاً.

*تصريح هام*

وكيل وزارة الطاقة والتعدين – قطاع الكهرباء

تعرض تيم لطوارئ الكهرباء للإعتداء بالضرب المبرح في احدي نقاط التفتيش مساء الأمس مما ادي الي اصابات بالغة استدعت الإستشفاء والتوقف عن العمل لهذا التيم المكون من مهندس مسئول وفني مساعد. وكان التيم في طريق عودته من الصيانة الطارئة ويحمل كافة التصاريح اللازمة له وللسيارة الحكومية التي يستقلونها.

انني اقدر الظرف الصحي الطارئ الذي يستدعي التأكد من بقاء الناس في بيوتهم والسماح فقط لمن تستدعي طبيعة عمله التحرك طالما كان يحمل التصاريح اللازمة.

وإذ أقدر الدور الكبير الذي تقوم به أجهزة الأمن من أجل ضبط هذا الأمر وهي تسعي لتطبيق موجهات اللجنة العليا للطوارئ، أطالب أفرادها في نقاط التفتيش التحلي بأسمي آيات الصبر والتفهم للمهام الطارئة التي تستوجب علي أتيام الصيانة للكهرباء الخروج لأداء عملها خدمة للمواطنين في كافة القطاعات والتي من بينها المراكز الصحية والتي في أمس الحوجة للتيار الكهربائي.

وبذلك ادين ما حدث للتيم مساء الأمس واطالب بإستكمال التحقيق حول ملابسات ذلك واطالب بعدم التعرض لكافة أتيام الكهرباء وهي تؤدي خدمات الطوارئ طالما هي تحمل اوراقها المطلوبة.

وأؤكد بأننا في قطاع الكهرباء كنا في غاية الحرص علي إجراء كافة التدابير اللازمة لضمان استمرار تقديم خدماتنا واستقرارها طيلة فترة هذا الوقت العصيب الذي يجتاح فيه هذا الوباء كل العالم بما في ذلك وطننا العزيز خدمة لأمهاتنا وآباءنا واخواتنا وأخواننا في كافة ربوعه العزيزة.

التحية والتقدير لكافة أتيام صيانة الكهرباء المكافحين والمتقدمين الصفوف خدمة للوطن، وعاجل الشفاء للتيم المصاب وارجو من الجميع مواصلة عملهم وواجبهم المعتاد علي أفضل ما يكون.

والتحية لكل الشعب في صبره وتفهمه ودعمه المستمر.

م. خيري عبدالرحمن احمد

وكيل قطاع الكهرباء

٢٦ أبريل ٢٠٢٠

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى