سياسة محلية

مجموعة إسناد من الدعم السريع لتعزيز المنظومة الأمنية بولاية كسلا

اعلام الدعم السريع

دفعت قوات الدعم السريع بمجموعة إسناد الى ولاية كسلا صباح (الإثنين) لتعزيز المنظومة الأمنية بالولاية عقب أحداث النزاع القبلي الذي وقع بين قبيلتي النوبة والبني عامر في الأيام الماضية .
وأكد العميد الركن / جمال جمعة ادم الناطق الرسمي ورئيس دائرة التوجيه والخدمات بقوات الدعم السريع في تصريحات صحفية ان إرسال مجموعة الإسناد العسكري من قوات الدعم السريع لكسلا يأتي في إطار تعزيز وإسناد القوات النظامية بولاية كسلا لإحتواء النزاع القبلي وبسط الأمن والإستقرار بالولاية.
وأشار جمعة إلى أن قوات الدعم السريع شاركت في الشهور الماضية في إحتواء النزاع بين القبيلتين الذي راح ضحيته عدد من الأشخاص من الطرفين ونجحت في رتق النسيج الإجتماعي وألقت القبض على المتفلتين .
وفي ذات السياق، قال الناطق الرسمي أن قوات الدعم السريع سيرت صباح اليوم (الإثنين) قافلة صحية ضخمة لولايات دارفور الخمس للحد من جائحة كورونا تحت شعار :صحتك.. أمن وطنك، وتستمر لمدة (20) يوماً.
وقال إن القافلة تحتوي على معينات ومعدات طبية توزع لمراكز الحجر بالولايات وكميات ضخمة من الادوية وأدوات تهيئة بيئة العمل بالمستشفيات والتوعية والإرشادات وعمليات التعقيم والتطهير لكل المرافق الحكومية والأماكن العامة وعمليات إصحاح بيئة وتعقيم لكل القرى والمدن التي تمر بها القافلة.

وأوضح جمعة ان القافلة تعد إمتداداً للقوافل الصحية التي سيرتها قوات الدعم السريع إلى ولايتي البحر الأحمر والنيل الأزرق والتي جاءت بتوجيه وإشراف مباشر من الفريق أول /محمد حمدان دقلو النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، قائد قوات الدعم السريع.
وأشاد الناطق الرسمي بجهود الدائرة الطبية بقوات الدعم السريع والدوائر ذات الصلة في تنفيذ القوافل الصحية للحد من جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق