سياسة محلية

بسبب كورونا.. عنف وإتلاف جنائي في منطقتي فداسي الحليماب والعزازة بولاية الجزيرة

خاص / Sudan2day

شهدت قرية فداسي الحليماب و العزازة بولاية الجزيرة أعمال عنف و شغب حرق وإتلاف، يومي الجمعة والسبت الماضيين أسفرت عن وقوع إصابات ٍ بين أهالي القريتين ، ووفقاً لشهود عيان بدأت الأحداث عندما أعلن أحد سكان قرية فداسي الحليماب إشتباهه بفايروس كورونا و عزل نفسه، و أدى إنتشار خبر حول ظهور أعراض المرض عليه   إلى إغلاق سكان قرية العزازة الطريق بين القريتين ومنع سكان فداسي من الدخول إليهم ووقف التعامل التجاري ، تلا ذلك سوء فهم أدى لوقوع هذه الأحداث.

و وفقاً لما تحصلت عليه (السودان اليوم Sudan2day) أسهم نشر بعض سكان القريتين على مواقع التواصل الاجتماعي منشورات عن عدم   إستقبال أهالي فداسي في أسواقهم الاسبوعية إلى حدوث توتر وصل حد الإشتباك .

ووفقاً لشهود عيان شهدت القريتين أعمال حرق وإتلاف جنائي و إحراق لمحال تجارية و صيدليات في سوق فداسي نتيجة ذلك ، تدخلت على إثره قوات الشرطة وفرقت الأهالي من الجانبين بإستخدام الغاز المسيل للدموع.
وتم احتواء الموقف وعقد صلح و توقيف المشاركين في اعمال الشعب ثم إطلاق سراحهم بالضمان العادي.

وأكد عادل أحمد إبراهيم احد سكان فداسي الحليماب أن أعمال العنف هذه تمت نتيجة سوء فهم و نتيجة إحتكاكاتٍ بين شباب ٍ تقل أعمارهم عن الـ 20 سنةً و تسبب سوء تقدير الموقف في الوصول لهذه النتائج المؤسفة.

وأشار عادل إلى تكوين لجنة أهلية من قبل سكان القريتين لإكمال الصلح ويتم الترتيب لإفطار جماعي في إحدى ساحات قرية فداسي الحليماب يوم الجمعة المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق