Sudan2day


عطل بالشبكة يجبر المسافرين بمطار الخرطوم على الوقوف في طوابير

اضطر مئات المغادرين، عبر الخطوط الجوية الإماراتية، وبعض الرحلات بمطار الخرطوم، الانتظار في طوابير مساء أمس الاثنين، على خلفية توقف شبكة صالة المغادرة وانعكس على مكاتب الخطوط وإجراءات بيانات المسافرين.

وأكد محمد عبد الله وهو مغادر على متن طائرة الخطوط الجوية الإماراتية، عصر أمس إلى دبي، من مطار الخرطوم في حديث لـ “الترا سودان”، أن عشرات المسافرين إصطفوا في طوابير داخل صالة المغادرة أمام “مكاتب الخطوط”، عقب عطل أصاب الشبكة.

ويطلق العاملون في المطار، على أعطال الشبكة “السيستم واقع”، ولجأت مكاتب خطوط الطيران مساء الاثنين إلى تدوين بيانات المسافرين بالطرق التقليدية “الورقة والقلم”.

وأضاف محمد عبد الله : “لجأت مكاتب خطوط الطيران داخل صالة المغادرة بمطار الخرطوم، إلى إعلان أسماء المسافرين بالطرق التقليدية، للتعامل مع الطوابير الطويلة”.

وأشار عبد الله إلى أن هناك صعوبة في الشحن، وعبور مكاتب خطوط الطيران، ومكاتب الجوازات وسلطات الهجرة، بسبب هذا العطل الذي يستمر منذ ساعات.

وحاول “الترا سودان”، الحصول على تعليق من سلطات مطار الخرطوم، لكن عدم الرد على الاتصالات حال دون ذلك.

وأكد موظف تحدث معه “الترا سودان”، أن العطل لن يستمر طويلًا، مشيرًا إلى أن الأوضاع في صالة المغادرة تسير بشكل جيد.

وتعثر السودان، في بناء مطار جديد غربي العاصمة، منذ العام 2014 رغم حصوله على قرض من بكين، بقيمة تقدر بنحو (700) مليون دولار، إذ أن سنوات من سوء الإدارة، والفساد في عهد نظام المخلوع عمر البشير، عطل هذا المشروع.

وكانت لجنة التفكيك وإزالة التمكين، شرعت في العام 2020 التقصي حول اختفاء القرض الصيني، لبناء مطار الخرطوم، في عهد النظام البائد، لكن أعمالها جمدت قبل أن تكمل عملية التحقيقات المالية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى