سياسة محلية

مقاومة البراري تعلن خطوات تصعيدية في الشارع بالتزامن مع زيارة حميدتي لمعرض الخرطوم الدولي

لجان أحياء البراري

“افتتاح معرض الخرطوم الدولي”

هل يصير دمي -بين عينيك- ماءً؟
أتنسى ردائي الملطَّخَ ..
تلبس -فوق دمائي- ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟
إنها الحربُ!
قد تثقل القلبَ..
لكن خلفك عار العرب
لا تصالحْ..

جماهير الشعب السوداني،
لقد علمنا أن نائب رئيس المجلس الانقلابي وزعيم مليشيا الجنجويد سيقوم اليوم بافتتاح معرض الخرطوم الدولي ونريد أن نجدد الإعلان عن موقفنا وموقف جميع ثوار وثائرات البراري بعدم الترحيب بأي إنقلابي مهما كانت رتبته أو مستواه الاجتماعي بأرض البراري.

ستُكمل مجزرة القيادة العامة بعد يومين من الآن عامها الثالث وها هو القاتل يسير بيننا بكل وضاعةٍ دون أن يشعر بحرج أو خوف وذلك لأن أهل الثورة لم يحافظوا على الثورة ولكن لا تزال المقاومة مستمرة ما دامت هذه الأرض تُنبت ثواراً وثائرات وذاكرة الشعوب لا تنسى.

الانقلاب الذي قاده عبدالفتاح البرهان وزعيم مليشيا الجنجويد لم يكن إلا وبالاً على السودان وشعبه، فكل ما نشاهده من ضائقة اقتصادية وانفلات في الوضع الأمني هو نتيجة مباشرة ومتوقعة للانقلاب، عوضاً عن ٩٨ روح ثائرة فاضت في سبيل إعادة الحكم المدني والحفاظ على مكتسبات الثورة.

بعد كل هذه التضحيات، نقول للقاتل محمد حمدان دقلو أنه لا أهلاً ولا سهلاً بك في أرض البراري الثورية، وإن تجرأت على القدوم فأعلم أن لكل حادث حديث وأنتم تعلمون تماماً اللغة التي يتحدثها ثوار وثائرات البراري.

مكنات، خليكم جاهزين

لجان أحياء البراري
المكتب الإعلامي
١ يونيو ٢٠٢٢

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى